البت سمينة والامخاخ التخينة

Posted: 18/11/2007 in Uncategorized
دائما ما أتجنب ذكر رأيي أو حتى تكوينه بشأن أي قضية ساخنة على مسرح الأحداث محليا أو عالميا
وهذا لسبب بسيط وهو أن أي حدث أو قضية ساخنة يدور بشأنها جدل واسع لا تكون المعلومات التي تسرد في بداية الحديث عنها دائما صحيحة
ففي كثير من الأحيان تغطي سخونة الخبر على المصداقية والانفعال بالأحداث على دقة السرد

وهذا ما شهدته بالفعل التغطية الصحفية وردود الأفعال التي اعقبت قضية القبض على سامينا مالك البريطانية (لم تذكر الصحف البريطانية ان كانت من اصل بريطاني أم لا) بتهمة الاشتباه في حيازتها لمواد مثيرة للشبهة لها علاقة بالارهاب.
وده الكلام اللي ورد في الصحف البريطانية وده نص الاتهام
والمشكلة الرئيسية ان أغلب الناس فهمت ان المواد دي هي القصائد اللي كتبتها ولكن في الحقيقة المواد دي كانت وثائق وورق تاني مثير للريبة

بعد ما قريت كلام كتير عند نواراه كان فيه حالة دفاع مندفع جدا عن سامينا هنا
ثم اليوم قرأت ما كتبته حفصة هنا

قررت أن أبحث بنفسي عن أصل الحكاية كما ذكرتها الصحف البريطانية:

-أولا نصيحة مهمة جدا .. إذا أردت أن تتعرف على معلومات أو ملابسات واقعة معينة فلا تتعرف عليها عن طريق مقالات الرأي لا من صحفيين ولا من كتاب هواة او مدونيين أو من أي أحد. قم أولا بقراءة الأخبار فقط ..أي المعلومات التي تسرد دون أي رأي شخصي لكاتبها
ثم كون رأيك الشخصي .. وبعد ذلك قم بقراءة التعليقات ومقالات الرأي وغيرها

نبدأ بقصة الست سامينا وماقالته الصحف البريطانية عنها
قالت صحيفة الديلي تلجراف المعروفة:
“إن الشرطة البريطانية عرفت بأمر سامينا بعد أن عثرت على رسالة بالبريد الالكتروني أرسلتها لشخص مشتبه بضلوعه في أنشطة إرهابية بعد القبض عليه”.
وهنا بدأت عملية البحث عنها
وأفادت التحريات انها تلقب نفسها باسم (الشاعرة الارهابية) على حد وصفها وانها كتبت قصائد تتحدث فيها عن الجهاد والنحر وقتل الكفار

كما وجد في أوراقها وعلى جهاز الكمبيوتر الخاص بها رسائل أسامة بن لادن وايمن الظواهري والكلمات المسجلة لهم والتي تبث على الانترنت. والخطاب الذي أعلن فيه اسامة بن لادن الحرب على العالم الغربي. وكتبت سامينا تعليقا عليه قائلة “لن ندعكم تنعموا بالسلام. ولن نندم أبدا”.
ومن بين الاوراق التي عثر عليها أوراق كتبت عليها بخط يدها “إن الرغبة داخلي تزيد كل يوم للشهادة .. بل تزيد داخلي كل ثانية”.

ومن بين ما كتبته الست سامينا عن نفسها على شبكة الانترنت قالت “إن برامجي التلفزيونية المفضلة هي شرائط الفيديو التي يبثها الأخوة من العراق .. نعم تلك التي ينحر فيها الأعداء .. ومتابعة رسائل أسامة بن لادن وأيمن الظواهري والشرائط الأخرى التي تصور مذابح الكفار”.

أما هيئة الاذاعة البريطانية (بي بي سي)
فقالت
إن سامينا أظهرت ندما وأسفا شديدين في التحقيقات وقالت انها اختارت اسم (الشعر الارهابي) لانه كان اسما لطيفا أو مثيرا
وانها لا تعني بذلك انها تريد ان تكون كذلك
وقالت “انا أصلا لا اعرف ان هناك ما يعرف بالتطرف”.

وفي عام 2002 كانت سامينا تكتب أغاني موسيقى الراب عن المخدرات والاسلحة والعنف على نمط الأغاني التي تغنيها فرق مثل (50 سنتس) وكانت تسمي نفسها
LYRICAL BABE

بينما قالت وكالة رويترز العالمية للأنباء (وهي مؤسسة بريطانية أيضا)
“إن سامينا عثر في منزلها على كتاب يحمل فكر تنظيم القاعدة وكتاب سموم المجاهدين… وكانت تحب ان تسمي نفسها الغريبة التي تنتظر الشهادة” “كما عثر على جهاز الكمبيوتر الخاص بها على كتابات تتحدث عن السيارات المفخخة وكراهيتها لكل من غير مسلم.. وأوراق أخرى عن كيفية صنع قنبلة”
“وقالت الشرطة البريطانية إنها حاولت التبرع بأموال لمن اسمتهم المجاهدين عن طريق الانترنت.

ده كان كلام الصحافة البريطانية ونلاحظ منه الآتي:
أولا: ما جذب انتباه الشرطة إليها لم يكن الشعر اللي كتبته ولكن ورود اسمها وعنوانها على كمبيوتر بتاع معتقل متهم بالضلوع في أنشطة إرهابية

ثانيا: بتجميع الادلة هيبان قد ايه فكرها ممكن يكون بيشكل خطر بالنسبة للبريطانيين
يعني واحدة بتقول انا عايزة استشهد
بحب بن لادن والظواهري
وبحب شرايط ذبح الكفرة على الانترنت
عايزة اساعد المجاهدين

يبقى عايزة تعمل ايه ؟؟؟؟ جمعية خيرية مثلا ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ما هم مش هيستنوا لما تروح تفجر نفسها وتقتل كام ألف عشان يتأكدوا

ثالثا
الكلام اللي كتبته واللي هي مسمياه شعر ده
مليان عنف بصورة وحشية جدا تنم على خيال سادي وعقل مريض مش شاعرة ابدا وانما شخص مختل نفسيا

ده شوية من الكلام اللي بتسميه شعر :

لامر ليس كما تعتقد صعبا او فوضويا
الامر كله في التركيز على حركة المعصم
اشحذ مديتك جيدا
وقبل ان تقطع اللحم
ادر رأس الأحمق الى اليسار
واذبح بالمدية الى الوراء والامام
لا شك في ان الفاسق سيتألم ويصرخ
لكن تجاهل هذا الاحمق
وامض قدما في قطعه من الامام والوراء
سوف تشعر بأن سكينك سيلامس
القصبة الهوائية والمرئ
لكن لا تتوقف
تابع بكل قوتك
وعندها ستشعر باهتزاز السكين
وستشعر بالحرارة المنبعثة
من الاحتكاك

والقصيدة دي اسمها (كيف تذبح) وآهه بالانجليزي بنفس اللغة اللي هي كتبت بيها
How To Behead:
It’s not messy or as hard as
some may think
‘It’s all about the flow
of the wrist
Sharpen your knife to its
maximum
and before you begin to cut
the flesh
Till the fool’s head to its left
Saw the knife back and forth
No doubt the punk will
twitch and scream
But ignore the donkey’s ass
And continue to slice back and forth
YOU’LL feel the knife hit the
wind and food pipe
But don’t stop
Continue with all your might
About now you should feel
the knife viberate
you can feel the warm heat
being given off
But this is due to the friction
being caused

وده جزء تاني من قصيدة تانية كتبتها سامينا
سيصحو الشهداء الأحياء
وسيهتز عالم الكفار سريعا
نحن ملتزمون بإيماننا
ونعرف ان الله نعم النصير

أنا لا أؤيد ابدا ان يحاكم الانسان او يلاحق لمجرد الكتابة
ولكن لابد من التحقيق خاصة وان اجتمعت ملابسات مختلفة وليس مجرد الكتابة
فهي ليست مراهقة منفعلة المشاعر تكتب كلاما وتلعب على الانترنت
وفي ظل احتقان تعيشه أوروبا وأمريكا الآن
فرد الفعل البريطاني طبيعي جدا
ومنطقي
فلو كانت طالبة في مدرسة مثلا وعثر مدرسوها على تلك القصائد
لكانت احيلت للخبراء النفسيين لتحليل ذلك السلوك السادي العنيف تجاه كل ما هو “غير مسلم”

المشكلة في سامينا والتي وصفها القاضي البريطاني بأنها مثل لغز بالنسلة له
انها ليست من أصول عربية ولم تتلقى تعليمها في اي دولة عربية
هي مسلمة بريطانية يقال انها من أصل هندي
ولكنها ولدت في بريطانيا
وأمها غير محجبة

وهنا تكمن المشكلة .. انه لا يوجد اي مبرر للفكر العنيف الذي تنتهجه سامينا
سوى الاسلام
ففي نظر الغرب وتحليلاته .. لا فرق بينها وبين اي فتاة بريطانية أخرى سوى انها مسلمة
وطبقا للتحليل الغربي فالنتيجة هي إذن فالاسلام هو سبب ذلك التفكير العنيف
الذي يصل بشخص أن يكتب وصفة لكيفية ذبح إنسان آخر
على ان يكون الآخر هذا مستحق للذبح فقط لانه (كافر)
فلا يوجد سبب اجتماعي منطقي يدعوها للتفكير العنيف
لا خلفية عائلية سيئة
ولا خبرات في الطفولة
ولا بيئة عنيفة
او حي فقير تنتشر به الجريمة مثلا
ولا اسرة عربية
ولا حتى خلفية عربية على الاطلاق
وهنا تكمن خطورة واقعة سامينا كما قالت حفصة
ولذلك طلب القاضي البريطاني بإجراء تحقيق وبحث عن اسرتها وحياتها
واشقاءها لمعرفة سر ذلك الاتجاه العنيف او التفكير العدواني

Comments
  1. HafSSa says:

    تدوينتك موضوعية اكتر مني بكتير و فعلا لازم الواحد يعتمد على الاخبار مش المقالات الشخصية و هو ده اللي حاولت اعمله لاني بصراحه لقيت الكلام على الفيسبوك مافيش منه امل
    خدي بالك كمان من خطورة موقع عملها و هو فين؟؟
    يعني عن نفسي لو ربنا فتح عليا و سافرت هيثرو عند اول مسؤول حساله اذا في اي سامينا او ماشابه بيشتغل
    يعني بصي شرها واصل لفين هي بكده ممكن تاذي بنات عرب او مسلمين بفعلها ده لانها حتخلي العين عليهم اتنين بد لواحدة
    كأن الواحد ناقص

    تحياتي و اشكرك لاشارتك لتدوينتي المتواضعة

  2. حــلم says:

    عزيزتي..الهوجة التي وجدتها علي الفيس بوك وماقرأته هنا وهناك عن الموضوع لم يخرج عن كونه اراء شخصية وتشنج أعمي ..لكن بحثك الدؤوب وفر علي عناء البحث لأنك جمعت كل الخيوط والأجمل انك سبحت ضد التيار وتخلصت من سلوك القطيع الذي يسيطر علي فكر الجميع..أحييك بشدة

  3. جبهة التهييس الشعبية says:

    بلو ستون
    انا ح ارد عليكي لسببين
    اولا عشان معزتك عندي

    ثانيا عشان عندك سبعة وعشرين سنة
    يعني مولودة في قانون الطوارئ

    بصي يا بلو

    قانون الطوارئ وطريقة تطبيقه في مصر حاجة

    ودولة القانون حاجة تانية

    انجلترا دولة قانون

    يعني ايه؟

    يعني الناس سواسية امام القانون

    يعني ايه؟

    يعني مافيش حاجة اسمها بني ادم فكره ممكن يؤدي لارتكاب جريمة وعليه فمن حقي احبسه

    مافيش حاجة اسمها بني ادم اسمه مكتوب في نوتة واحد مجرم اقوم اقبض عليه

    مافيش حاجة اسمها بني ادم بيهدد اقوم اقبض عليه

    ولو مش مصدقاني

    روحي قولي للبوليس المصري – مش بقى الانجليزي – اقبضوا على نوارة عشان بتبعت لي رسائل تهديد بالقتل

    ح يقول لك مش ح اقدر اعمل لها حاجة لانها لم تضبط متلبسة بالشروع في القتل

    القانون لا يحاسب على الكلام ولكن يحاسب على الافعال او الشروع في الفعل

    يعني ايه شروع في الفعل

    يعني لو رفعت عليكي سكينة ورجعت في كلامي ده ما يعدش شروع في قتل

    لو رفعت عليكي سكينة والناس تدخلت وحاشتني ده مش شروع في قتل

    لو رفعت عليكي سكينة وانت جريتي من وشي ده مش شروع في قتل

    الشروع في القتل هو اني اضربك بالسكينة وما تموتيش وساعتها اتقدم للمحاكمة بتهمة الشروع في القتل وهي عقوبتها اقل من عقوبة القتل نفسه

    ما ينفعش حد يقبض عليا عشان رفعت عليكي سكينة بس

    واحدة اسمها على الكمبيوتر بتاع اسامة بن لادن نفسه يا ستي

    ده معناه انها مدانة؟

    الحقيقة لا يا بلو

    الادانة كانت : امتلاك مستندات قد تساعد من يريد التخطيط لعملية ارهابية

    هههههههههههههههههههههه

    ده اسمه ايه؟

    هي لم تدن عشان اسمها على الكمبيوتر بتاع واحد قيد التحقيق

    لان دي مش تهمة اساسا

    ولم تدن عشان مسمية نفسها الشاعرة الارهابية

    ولكن ادينت عشان بتقول كلام وعندها وثائق قد تساعد بيني ادم ينطس في عقله ويعمل عملية ارهابية

    السؤال اللي بتقوليه

    واحدة عملت كذا وكذا وكذا

    تبقى عايزة اييييييييه؟

    معلش اسمحي لي

    وانت مالك

    والقاضي ماله

    واي حد في الدنيا ماله

    القانون يا بلو مافيهوش اللي انت بتقوليه ده

    ممعلش اسمحي لي انت اللي كلامك عاطفي ومافيهوش ذرة موضوعية

    بتسألي وتقولي: ح نستنى لحد ما تعمل عملية ارهابية؟
    حضرتك آه

    هو ده القانون

    وقانون الارهاب الجديد بيسمح للسلطات انها تراقب المشتبه فيهم مراقبة دقيقة عشان تلحق قبل ما ينفذوا العملية

    بس مش تلحقهم بدري كده حضرتك ده مش قانوني

    والدليل على انه مش قانوني ان ادانة سمينة كانت من هيئة المحلفين مش من القاضي

    فاهماني؟

    المحلفين دول مش قانونيين وانجلترا مش بتعتمد على هيئة المحلفين زي امريكا

    وانما ساعات تبقى عايزة تغسل ايديها من حاجة فتشكل هيئة محلفين عشان ترمي عليهم المسئولية القانونية

    القاضي ما يقدرش يدينها
    هو يقدر يصدر عليها حكم بناء على حكم هيئة المحلفين

    وانا مش عارفة هم ليه عملوا لها هيئة محلفين وهي لا قضية اجتماعية ولا قضية اغتصاب مثلا

    المفروض يا بلو

    في دولة القانون

    شغلة السلطات انها تعمل اليات لحماية المواطنين مش تعمل اليات للقبض على المواطنين بدعوى حماية الامن

    بصي يا بلو

    انا متوقعة ان فيه ناس كتير قوي مش ح يستوعبوا

    لسبب بسيط

    اننا تربية طوارئ

    وما نعرفش حاجة لا عن القانون ولا عن الحريات

  4. lastknight says:

    تشنج .. فعلا تشنج أعمى .. ظواهر صوتيه .. حناجر فائقة النشاط و أذهان قررت الاستسلام للسبات العميييييق .. مسألة قانونية الشروع فى جريمه أو الكتابه عنها .. دخلت فى تعليقات ملتيه تماما .. أشعار تلك الفتاه هى بالتحديد تحريض على ارتكتب جرائم .. و قانونا التحرض جريمه .. أما شرعا .. فأظن التحرض على سفك الدماء يسمى بالفتنه .. متأكد من تحديد وصف الفتنه فى القرآن الكريم بأنها أشد من القتل
    أثارة الفتنه بالتحريض على الجريمه و التحبيب فى ملذات ذبح الآخرين أظنه نوع من الأفساد فى الأرض و ترويع الآمنين .. و أذا صح ذلك .. فأظن أيضا أن العقوبه هنا تكون بتطبيق حد الحرابه .. و هو يشمل اختيار من اثنين .. أما القتل أو النفى من الأرض .. أى الأبعاد عن المجتمع درءا لفتنة المفسدين
    عفوا يا أيها المتحمسين حنجوريا لسمينه .. أنها فتنه شوهتنا كمسلمين أمام العالم .. و مؤكد مادمتم أنتم ناصرتوها ( بحناجركم النشطه ) فهناك من سيناصرها فى مكان آخر فى العالم بنصل مديته .. و يذبح بريئا للاستمتاع بلذة الجهاد كما وصفته سمينه
    ..
    القهوه العاليه .. أشكرك لترحيبك .. و أنتظر معاملتك بالمثل .. فمرحبا بتعليقك عندى وقتما تشائين .. أى .. الآن

  5. karakib says:

    كان في مناقشة علي الفيس بووك بناءا علي الدعوة الكريمة من حفصة من يومين
    هاحط رايي اللي كتبته فيها هنا كمان
    ———
    اولا
    دي مريضه نفسيا و محتاجه علاج
    الساديه مرض معروف و هو التلذذ بالحاق الاذي بالاخرين و قد يصل هذا الاذي للقتل ما دامت تسمع صراخهم و استغاثاتهم و ده اللي واضح من شعرها
    ثانيا
    العقل قبل الدراع .. يعني لو النهار ده باخطط لقتل فلان و اتقبض عليا و انا باخطط لده يبقي شيء طبيعي و ده بيحميني و بيحميه
    مش لازم يستنوا لحد ما تقتل واحد او واحده بالدبح علشان تبقي متهمه
    هي بكل صراحه و بدون اي ضغط قالت انها نفسها تعمل كده
    ——————–

  6. karakib says:

    اكيد لا يجوز ان يحاكم احد من اجل افكاره ما دامت افكاره متعلقه بحريته الشخصيه
    اذا تعدت افكاره حريته الشخصيه يبقي هنا في مشكلة
    يعني طول ما انا بافكر في اتجاه غير انساني .. قتل .. تعذيب … افعال مشابهه يبقي اني انفذ ده شيء طبيعي
    اذا كان في غيري بقي العديد و العديد من الناس فعلا نفذوا ده .. يبقي احتمالية التنفيذ تزيد جدا
    و كوني باتمني بشكل علني و صريح اني اقتل مجموعه من البشر .. يعني ابيد ناس لمجرد انهم مختلفين عني .. و الناس دي تقرا الكلام و تقعد ساكته علشان محدش بيتحاكم علشان افكاره يبقي وضع فيه خلل ما … و مضحك
    ———————-
    لما تكون معتبره ان الناس دي كافره .. و بتتمني تدبحهم و منتظرة الوقت الملائم و كمان هتستمتع بده .. و الاكتر و اكتر انها عايشه وسطهم تمهيدا لده و في مراسلات احد الارهابيين وجدوا اسمها
    يبقي الموضوع عدي النقاش .. عدي العقل بالعقل .. مش لازم يستنوا لما يلاقوا اتنين مقتولين او هي تفجر نفسها وسط مدنيين و ساعتها يقولوا ده فعل و يترد عليه برد فعل
    ثم ازاي يردوا علي فعل زي ده .. ايه الفعل المضاد يعني .. و ايه اللي يخليهم يضطروا يبقوا رد فعل لفعل هي هاتقوم بيه و تتمني انه يحصل لدرجة انه الهمها لكتابة الشعر كمان و هم يمتلكون المبادرة بالفعل اللي اكيد هينقذ ناس ابرياء من الموت … و ايه الفرق ما بين الشعر و المقال السياسي
    اكيد مش سؤالي الفرق في البناء الادبي لكن سؤالي معناه هو لو عبرت عن رايها بشعر او نثر او مقال او خطبه او ايا كان .. مش ده معناه انها تريد فعل شيء ما
    ———————
    ———————

  7. مُزمُز says:

    بصراحة شديدة أنا معنديش وجهة نظر محددة في الموضوع ومش ناوي أقرر في لحظة هل تستحق سمينة العقاب أم البراءة

    ولكن هاقول رأيي بس في عدة حاجات هي اللي أقدر أقررر إني متأكد منها

    أولا

    هل هي فعلا متهمة أصلا بشئ ما؟

    بغض النظر عن إنها لو كانت المعلومات كلها صحيحة تصبح متطرفة تحمل موقفا عدائيا ضد غير المسلمين وعنف وسادية وحاجات كتير أوي

    بس ده كله ما أظنش إنه تهمة

    حتى لو وجدت عندها نية ما لفعل شئ ما إرهابي فإنها لا تستحق عقابا بتاتا وأنا أعتبر هذا مرا مفروغا منه ومسلما به

    لا عقاب أبدا على النوايا إلا عند أمن الدولة المصري على رأي نوارة

    وهناك طبعا فرق بين النوايا وبين التخطيط

    التخطيط المحكم لجريمة هو في ذاته جريمة

    يعني واحد لقوا عندوا خرايط لمكان وتخطيط لكيفية تفجيره وبيصنع متفجرات لاستخدامها في العملية ده واحد يتقبض عليه لمنع وقوع الجريمة

    لكن مينفعش عقلا ومنطقيا وقانونيا أن أحاكم أحدا بتهمة أنه يحمل أفكارا قد تؤدي إلى أنه في ذات يوم قد يفجر نفسه أو يقوم بالجهاد ضد غير المسلمين

    ده بقى في رأيي يبقى قمة العبث وللا إيه؟

    طب التهمة ي ازاي تثبت؟

    تهمة النوايا لا تثبت ولا يعتد بها قانونا

    لأن ببساطة طول ما الجريمة لسه لم يشرع المجرم في التخطيط الجدي لها فهي ساكنة في صدره لا تؤذي أحدا ومهمة الشرطة أن تتعب جدا في ملاحقة الإرهابيين قبل تنفيذ عملياتهم عندما تتأكد أنهم يخططون لذلك أو القبض عليهم لو كانوا قد نفذوها فعليا هذه هي مهمة الجهات الأمنية

    ولكن ليس أبدا من مهامها أن تستسهل وتقبض على شخض ما _حتى ولو كان مجرما ساديا عنصريا_ طالما أن هذا الشخص لم يشرع بعد في تنفيذ أي عمل إجرامي أو التخطيط له فعليا على أرض الواقع

    ومن أسباب أنه لا توجد تهمة تسمى نية الجريمة

    أن هذه التهمة من الصعب إثباتها

    فعلا صعب بل مستحيل

    ممكن ببساطة أي شخص يتنصل منها ويعتبر الكتب اللي عنده دي مثلا مجرد حب استطلاع وإن كلامه ده كان سخرية أو إنه كتب الكلام ده وهو مش فاهمه أو إنه مجرد بيعمل إثارة ولاحظي إن ده اللي سمينة قالته فعلا فطالما إنت بتحاكمها على نية فهي أنكرت النية دي وقالتلك معرفش يعني تطرف يبق التهمة بتاعتك تلاشن في لحظة واحدة عشان كده مينفعش تقبض على حد قبل تنفيذ جريمة غير لما تتأكد من إنه فعلا بيخطط لجريمة ما وحدد الجريمة وبدأ فعليا بتجهيز أدواتها وحدد ميعادها مثلا وفي هذه الحالة يبقى بتتفادى وقوع هذه الجريمة بإنك قبضت على المجرم قبل تنفيذ الجريمة تماما أما في حالة سمينة فإنه حتى لا توجد نية جريمة معينة لا حتى تخطيط بل لا توجد نية لجريمة محددة

    يعني هي قالت مثلا سأجاهد الكفار

    ولم تقل سأفجر برج مركز التجارة بطائرة وحددت جريمتها مثلا وحتى في هذه الحالة لا تعد جريمة بعد

    هذا عموما كل ما عندي بخصوص هذه النقطة فقط وأعتبر هذا بديهيا جدا وأنه لا مزايدة عليه

    أنا سأكتب الآن يا عزيزتي أنني أريد أن أنتقم من الظالمين الذي حكموا مصر عقودا وأجعل الشعب البائس يسبح منتشيا في دمائهم النجسة ثم أموت وأدخل الجنة وهذه ليست جريمة بالقطع أن افكر في هذا أنا حر جدا وعندما أشرع في تخطيط جريمة وتنفيها فلتتعب الشرطة معي وتقبض علي في اللحظات الأخيرة وليس عليها أن تحتجزني من الآن حتى لا أفكر في التنفيذ

    أي عبث هذا؟

    ثانيا
    هاقتبس

    يعني واحدة بتقول انا عايزة استشهد
    بحب بن لادن والظواهري
    وبحب شرايط ذبح الكفرة على الانترنت
    عايزة اساعد المجاهدين

    يبقى عايزة تعمل ايه ؟؟؟؟ جمعية خيرية مثلا ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    ما هم مش هيستنوا لما تروح تفجر نفسها وتقتل كام ألف عشان يتأكدوا

    الجزء ده كله مالوش معنى بجد واعذريني عبثي وغير منطقي بالمرة

    آه طبعا لازم يستنوا لما تروح تحاول تفجر نفسها أو على الأقل لما يلاقوا عندها تخطيط حقيقي لعملية إجرامية ما مش بس مجرد إنها عايزة تساعد أو تشارك في الجهاد

    وعايزك تلاحظي أربع ملاحظات في كلامك الأخير

    لاحظي إن تمني الشهادة ده مش تهمة كل المسلمين بيتمنوا ينالوا عند ربهم مرتبة الشهداء وكل الأديان بتقدس الشهداء وكل المتحمسين عموما يتمنوا يموتوا في سبيل قضية زي جيفارا كده

    ولاحظي إن حب بن لادن والظاهري مش تهمة

    ولاحظي برضه إن حب مشاهد الذبح مش تهمة طبعا وإلا هايعتبر حب الأفلام البورنو مثلا اللي بيمثل فيها الأطفال جريمة ونقول ساعتها إن اللي بيحب المشاهدة دي بقى ممكن يتحرش بالأطفال فلازم يتحاكم بقى ومش عارف إيه وبنفس منطقك هانقول: أمال هنستنى لما هيتحرش بأطفالنا؟

    لاحظي ملاحظة أخيرة في كلامك المقتبس ده إن كل المسلمين بيتمنوا مساعدة المجاهدين وده هنا يؤكد مرة أخرى أن النية مش جريمة لأننا هنا هنسأل أنهي مجاهدين يا ترى مجاهدين شيعة في جنوب لبنا بيحاربوا إسرائيل مثلا ولا مجاهدين في العراق بيقاوما الاحتلال ولا مجاهدين متطرفين بيدبحوا المدنيين ولا إيه ولا إيه

    وأخيرا

    عايز أقول حاجة ماليش منها أي قصد وبكل صدق

    الحاجة دي على الهامش خالص

    النص المنشور بتاع الذبح ده
    …………
    الامر ليس كما تعتقد صعبا او فوضويا
    الامر كله في التركيز على حركة المعصم
    اشحذ مديتك جيدا
    وقبل ان تقطع اللحم
    ادر رأس الأحمق الى اليسار
    واذبح بالمدية الى الوراء والامام
    لا شك في ان الفاسق سيتألم ويصرخ
    لكن تجاهل هذا الاحمق
    وامض قدما في قطعه من الامام والوراء
    سوف تشعر بأن سكينك سيلامس
    القصبة الهوائية والمرئ
    لكن لا تتوقف
    تابع بكل قوتك
    وعندها ستشعر باهتزاز السكين
    وستشعر بالحرارة المنبعثة
    من الاحتكاك
    …………..

    لو كنت أنا قرأته في أي حتة في أي موقع أدبي وتحت اسم أي شاعر عادي كنت هاتعامل معاه على أساس كونه نصا شعريا جميلا يتكلم عن الإرهاب وما يفعله الإنسان بأخيه الإنسان ويصور لحظة بشعة بطريقة شعرية خالصة لمجرد خلق لوحة فنية سوداء لإيصال شعور معين للمتلقي عن طريق الغوص في هذه اللحظة

    خصوصا المقطع ده


    لا شك في ان الفاسق سيتألم ويصرخ
    لكن تجاهل هذا الاحمق
    وامض قدما في قطعه من الامام والوراء
    سوف تشعر بأن سكينك سيلامس
    القصبة الهوائية والمرئ
    لكن لا تتوقف
    ….

    المقطع ده ممكن أتعامل معاه _وباستقلالية تامة عن كل الرغي الحالي ده_ على أنه مقطع ذروة في النص الشعري ويرسم تفاصيل إنسانية أخرى دقيقة وكاشفة وتحمل عبء إكمال الشور الملوب إيصاله للمتلقي وهذه التفاصيل تتمثل في

    التألم الذي ستستشعره الضحية والدعوة إلى التجاهل هنا تأخذ موقفا ساخرا وسوداويا

    المرئ والقصبة الهوائية تفصيلتان أخريان صغيرتان تكملان الملامح الإنسانية الدقيقة المطلوب إيصالها بصورة خافتة خلال النص

    وآخر هذه التفاصيل هي الحرارة التي سيسببها الاحتكاك وربما الدم الساخن للضحية

    النص فعلا لو عومل باستقلالية يوصل هذا الأثر لى قارئه وأنا أقطع بهذا

    حاولي معي هكذا أن تنظري هذه النظرة؟

    أظنها فعلا متكاملة

    عموما

    هذه والله العظيم كانت مجرد ملاحظة هامشية استشعرتها بعد قراءة النص واقتنعت بها جدا وقبل حتى أن أكمل مقالك كله وأكتب كل الكلام السابق عليها وليس لها أي دلالة بتاتا أضيفها إلى رأيي في الموضوع ولكنه مجرد هوس الشعر وربما أن كاتبة هذا النص قامت دون أن تدري بإيصال هذا الشعور لي ربما لأنني أعتبر نفسي سويا فلن يؤثر في هذا الكلام إلا بهذه الطريقة العكسية لما قصدته وربما هذا هو ما يعنونه بموت المؤلف :))

    عموما أطلت عليكي

    تحياتي بقى
    باي باي

  8. شـــــهــــروزة says:

    طــيب
    اسمحيلى انا كمان احط رأيي فى الثريد بتاع الفيس بوك تبع حفصة وتعليقى عندها هنا

    لأن رأيي لن يتغير فى الهوجة اللى ملهاش مبرر عن واحدة اقل ما يقال عنها انها الوجة القبيح الدميم للاسلام اللى بنحاول للأسف نصلحه وننضفه مماعلق به رغما” عنه
    لكن اللى زيها بييجى ويهد كل اللى بيعمله العقلاء

    =============

    الأخت سامينا فكرتنى بحملات مطابقة للى هى بتعمله دة ايام الحملات الصليبية على الشرق والقدس بوجة خاص

    وقتهاالكنائس أطلقت دعوة لدخول الجنة مضمونها
    ان قتل الكافر ليس بخطيئة
    وجز عنقه أمر إلهي
    وهو الطريق الى الجنة
    والكافر على الجانب الآخر هنا هو المسلمين قاطنى الشرق والقدس بوجة خاص

    دلوقتى
    التاريخ بيعيد نفسه
    ولكأن الدعوات الصليبية ارتدت ثوب متأسلم
    وعادوت الظهور مرة أخرى

    قطشيعة الحريم وتفكيرهم
    هى الأخت مسمعتش فى اسلامها ان دماء و أعراض أهل الكتاب والذميين والديانات الأخرى والمسالمين حرام على المسلم؟؟

    و مسمعتش عن أبسط قاعدة من قواعد قتال الرسول الكريم حتى فى اشد غزواته وطأة
    وقول الله تعالى
    واذا قتلتم فأحسنوا القتلة؟؟

    مالها كدة فرحانة ومشرأبة اوى و هى بتوصف جز العنق؟؟
    دة ولا كأنها حتدبح فرخة ولا ديك رومى فى العيد الكبير
    وكمان الفرحة بتألم وصراخ الضحية
    يا نهار أزرق عالسادية والعقد المركبة

    جاتهم القرف
    ملوا البلد
    ومبقيناش عارفين نلاحقها منين ولا منين؟
    من اللى زيها و لا من اللى زى بن لادن والصدر والحكام الدمويين؟؟

  9. bluestone says:

    حفصة:
    التدوينة اللي كتبتيها أثارت الفكرة جوايا في الاصل لما لاحظت الفرق الواسع بين الرأيين

    انتي اشرتي لحاجة مهمة جدا وهي موقع عملها
    مطار هيثرو
    مكان في منتهى الحساسية في بريطانيا

    وفيه مصيبة تانية هي انها مجرد بنت بريطانية عادية جدا وغير مثيرة للشبهات
    وده هيخلي اي بنت من اصل عربي في بريطانيا محل اشتباه طبيعي من الناس قبل السلطات

    لانه اذا البنت اللطيفة المولودة في بريطانيا واللي لا يمكن تفريقها عن اي بنت بريطانية تانية سوى الحجاب وكانت في المدرسة بتكتب اغاني ومسمية نفسها
    LYRICAL BABE
    واكتشفوا ان عندها فكر بيحض على العنف بالسادية دي
    فأكيد كل بنت من اصل عربي هتبقى على طول في موضع شبهة

    تحياتي يا حفصة
    واشكرك على التدوينة والزيارة

  10. bluestone says:

    حلم:
    مفيش مصدر محايد مية في المية
    لكن في النهاية ماينفعش اكون رأيي من مقال رأي
    الانفعال بيعمل الواحد احيانا عن الحقيقة
    وانه ينظر لاي قضية من منطلق الحقائق اولا واخيرا

    اشكرك على التأييد والتحية

  11. عباس العبد says:

    حملة تانى
    انتم محرمتوش
    و كمان علشان بنت
    فين بتوع كلنا ليلى
    ……
    الحمد لله يا بلو اقتنعتى بوجهة نظرى
    و بقيتى تقرى
    the other side of the story
    ……..
    انضموا الى حملة
    الحرية لأصابع قدمى

  12. bluestone says:

    نواره:
    اولا انتي تردي لاي اسباب تعجبك
    وبدون ذكر اسباب كمان

    ماشي يا ستي انتي بتعايريني يعني اكمني من ابناء جيل الطوارئ
    طيب اقولك على حاجة كمان
    انا من ابناء جيل الشمعدان
    وازهي عصور الديموقراطية

    والله يسامحك
    وبعدين احنا برضه احسن من غيرنا وهييجي اليوم اللي نعاير فيه ابناء جيل قانون مكافحة الارهاب


    نتكلم بالقانون
    زي ما قال ناس من اللي علقت فوق
    الفكر الشخصي حاجة والتحريض على العنف
    والفكر السادي حاجة تانية
    لما واحد يكتب في مذكراته انه عايز يقتل رئيسه ويوضح خطة القتل بالتفصيل
    لازم يبقى فيه تحقيق من اي نوع
    وهما مش هستنوا لما تقع الجريمة

    وده نوع من حماية المجتمع

    وزي ما قلت في البوست مكانش الفكر بس ولا الكتابات ولا الشعر
    كانت ملابسات كتير
    لما تحطيها جنب بعضها الامن القومي لازم يشتغل

    هي تم استدعاءها للتحقيق مش اعتقلت ولا ادينت بحاجة

    الملابسات الكتيرة دي هي اللي ادت لانها اصبحت مثار للشبهات
    يا نواره
    واحدة بتقولك
    انا عايزة استشهد
    انا مستعدة استشهد دلوقتي
    عايزة اساعد المجاهدين
    وبحاول اتبرع لهم بفلوس
    وبتكلم معاهم على الانترنت
    وبكتب كلام دموي سادي عن الدبح والقتل
    بدم بارد
    وبكره كل ما هو غير مسلم
    وكمان بشتغل في مكان مهم جدا
    وهو مطار هيثرو

    فاضل ايه بقى عشان تتم جريمة ارهابية ؟؟؟؟

    البنت اصلا مختلة نفسيا وده واضح
    =========

    فيه فرق بين اني اكتب كلام في حب ديني وعقيدتي واتكلم عن ربنا
    وعن المظلومين في الارض
    والمضطهدين من اجل دينهم
    وتعاطفي معاهم
    وصلاتي لاجل ان يرفع الله عنهم ويساعدهم
    وبين اني اتكلم عن الدبح والقتل والدم واكتب وصفة سهلة لكيف تقتل بني بمنتهى البرود

    —-
    (مافيش حاجة اسمها بني ادم اسمه مكتوب في نوتة واحد مجرم اقوم اقبض عليه)
    لأ فيه
    أمال هم مسكوا اعضاء الشبكة اللي نفذت تفجيرات مدريد ازاي
    بيفتشوا أجهزة الكمبيوتر وبيدوروا على الادلة اللي تربطهم ببعض
    على فكرة ايام مدريد الاتصالات اللي كانت بين اعضاء الشبكة كانت غاية في السريةوالتعقيد وكان من شبه المستحيل اكتشافها
    كان بيكتبوا لبعض جوابات مشفرة في صورة جوابات غرامية
    =====

    محدش قال انها ادينت بحاجة على فكرة
    هي تم استدعائها للتحقيق
    ولم يتم ادانتها بعد
    —-

    (هي لم تدن عشان اسمها على الكمبيوتر بتاع واحد قيد التحقيق)
    هي لم تدن اساسا لسه
    الحكاية من اولها انهم لقوا ايميلات منها على الكمبيوتر بتاع واحد مقبوض عليه
    والرسايل ما بينهم بتتكلم عن الجهاد والعراق وبن لادن وبتاع
    فكان لازم يدوروا على الشخص صاحب الرسايل

    وبعدين اقري تاني الردود اللي على البوست بتاعك .. فيها واحد كان حاطط الردود بتاعة الناس على المقال اللي ترجمتيه
    وافتكر انها برضه منطقية جدا
    =====

    (ولكن ادينت عشان بتقول كلام وعندها وثائق قد تساعد بيني ادم ينطس في عقله ويعمل عملية ارهابية)
    ما هو لما يكون في بيت واحدة ورق بتاع خطب بن لادن وشرايط الدبح والتفجير
    وبتكتب الكلام المهبب ده
    وعندها ورق ووثائق تشرح كيف تصنع قنبلة
    يبقى فاضل ايه على تنفيذ العملية يا نوارتي ؟؟؟

    لأ طبعا مفيش حاجة اسمها والقاضي ماله
    ده أمن قومي يا أمي
    ولما كل الملابسات دي تتجمع عند واحدة
    يبقى وجب التحقيق

    (ممعلش اسمحي لي انت اللي كلامك عاطفي ومافيهوش ذرة موضوعية)
    انا كلامي عاطفي؟؟؟؟؟؟
    ازاي يا امي؟؟
    عاطفي من انهي زاوية بقى؟؟
    وتعاطفت مع ايه؟؟؟

    يا قلت رأيي الشخصي انها محتاجة علاج نفسي
    وان الملابسات دي كلها كان لازم تقود لتحقيق

    مش ممكن هتلاقي في بيتنا
    ورق بيقول ازاي تصنع قنبلة
    وانا بقولك اني بكره كل ما هو غير مسلم
    وبعدين تسيبيني كأن مفيش حاجة

    القاضي ماقدرش يدينها
    اصلا مفيش ادانة يا بنتي .. الموضوع كله قيد التحقيق
    والقاضي نفسه قال انها بتشكل لغز بالنسبة له وطلب مزيد من التحقيق عنها وعن اسرتها

    —–
    تربية طوارئ
    تربية شوارع
    مش هتفرق .. لكن في النهاية الموضوع واضح جدا
    اقل حاجة البنت دي محتاج لها هي علاج نفسي مطول

    المشكلة الاسوأ انها وببساطة هتعمل مشكلة لكل بنت من اصل عربي في بريطانيا ..
    العنف والسادية اللي عندها مش طبيعين ابدا

    اقري ردي على حفصة
    فوق الرد ده على طول

  13. bluestone says:

    LASTNIGHT:
    مرحبا باستمرار كسر المقاطعة🙂

    معلش دي عادة عربية
    مش العرب برضه ظاهرة صوتية ولا ايه

    وياريت يا نواره تردي على كلام فارس أخير
    لانه بيتكلم عن الحكم القانوني والشرعي لما فعلته سمينة
    أو ثمينة

    الاستمتاع بلذة الجهاد !!
    يا نهار اسود
    للدرجة دي يمكن استعذاب القتل واستغلال المعتقدات؟؟؟
    ده سادية بحتة

    —-
    الفارس الاخير
    جاي ع السريع بس نخلص من دور المشاريب ده ونيجي

  14. bluestone says:

    كراكيب:
    انا مشفتش مناقشة الفيس بوك
    بس قريت التدوينات عند نواره وبعدين حفصة

    هو ده اللي حاولت افهمه للناس
    الكلام اللي البنت كاتباه كله سادية وتلذذ بالقتل
    وانه من واجب الأمن الحماية والحيلولة دون وقوع الجريمة مش انتظار حدوثها

    وافتكر ان لازم نواره تقرى ردك كمان
    الافكار والملابسات بتاعة سامينا خرجت من كونها فكر وحرية شخصية إلى الحض على العنف والتخطيط ليه

    وبيقولوا علي انا اللي انفعالية ومش موضوعية

    اللي قلته انها فعلا فاضل لها تكة على التنفيذ
    وكمان فيه حاجات هي عملتها يعاقب عليها القانون منها حيازة ورق عن كيفية تصنيع قنبلة مثلا
    ومحاولتها ارسال أموال للارهابيين

    هي دي مش تهمة ولا ايه يا جدعان
    وبعدين القاضي المحترم برضه لم يدنها وطلب مزيد من التحقيق لانه مش قادر يفهم مشكلتها ايه

  15. bluestone says:

    مزمز:
    كل ده ومعندكش وجهة نظر
    أمال لو عندك كنت كتبت قد ايه
    🙂
    —-

    ( هل هي فعلا متهمة أصلا بشئ ما؟)
    لأ .. لم يتم محاكمتها لكي يتم ادانتها
    هي اتقبض عليها في إطار تحقيق في اتهامات معينة قد تدان بها وقد لا تدان
    —————-
    ده غير ان فيه حاجات فعلا تدخل في نطاق الاتهامات التي يعاقب عليها القانون
    زي ورق كيفية تصنيع القنابل
    وزي محاولاتها ارسال اموال لارهابيين عن طريق الانترنت
    كما ان الكلام اللي بتكبته ممكن بسهولة يدخل في نطاق كراهية المجتمع والحض على العنف والكراهية
    ——–
    وبعدين تجمع ملابسات كتير جدا ضدها في مكان ووقت واحد بتبقى مثيرة للشبهات ومقلقة
    ===
    يعني لما يلاقوا عندك
    ورق عن تصنيع قنبلة
    وطول النهار عمال تقول انا عايز استشهد
    وبكره غير المسلمين
    والوقت جه
    ويا حلاوة الدبح والقتل يا حلاوة
    يا جمال منظر الدم واحنا بنسلخ الكفار
    وبتبعت ايميلات للارهابيين
    وفلوس كمان
    وبتشتغل في مطار القاهرة

    يبقى انتي عايز تعملي ايه ؟؟
    الفوازير؟؟
    مش هنستن لما تولع في البلد وبعدين نحقق معاك
    ——————————
    معاك ان النوايا شيء والتخطيط شيء
    لكن لما يوصل الفكر إلى التعبير عن الاستعداد للفعل ومحاولات أخرى في اتجاهات مشابهة يبقى فيه شبهة تخطيط محتاجة تحقيق
    هي ماراحتش جوانتانامو

    ده مجرد تحقيييييييييييييييييييق بس

    هي لسه ما اتحاكمتش
    ولكن اعتقد انها هتتحاكم بتهمة الاتصال بالارهابيين وبتهمة محاولة مساعدتهم
    وبتهمة حيازة وثائق من شأنها المساعدة على التخطيط لعمل ارهابي
    وهي الورق بتاع تصنيع القنابل والسيارت المفخخة

    انما الشعر الدموي المقرف ده فهي تستاهل عليه علاج نفسي
    —–
    بس افتكر من مهمة الشرطة انها تستدعي اي انسان للتحقيق في حالة الاشتباه فيه
    ده استدعاء قانوني واقر القاضي ضرورة اجراء مزيد من التحقيقات
    =====
    مسألة ادانتها من عدمه دي حاجة ترجع للقانون البريطاني
    انا ماليش دعوة
    لكن فعلا هي ضربة كبيرة جدا لكل المسلمين في اوروبا
    واي بنت مسلمة ولا محجبة ولا حتى من اصل عربي في بريطانيا هتبقى موضع شبهة على طول
    لان التفكير الدموي السادي اللي كشفوه عند سامينا كان غير مبرر إطلاقا
    ومالوش اي خلفية

    انا شايفة انها عندها نزعات عنيفة وسادية مستوجبة العلاج النفسي
    اما القانون والمحاكمة فهناك امور اخرى.
    ——————–

    ( أنا سأكتب الآن يا عزيزتي أنني أريد أن أنتقم من الظالمين الذي حكموا مصر عقودا وأجعل الشعب البائس يسبح منتشيا في دمائهم النجسة ثم أموت وأدخل الجنة وهذه ليست جريمة)

    آه مش جريمة
    لكن لما تبعت رسائل لارهابيين على الانترنت
    وتبعت لهم فلوس
    وبعدين تدور على ازاي تعمل قنبلة

    يبقى ساعتها فيه مشكلة
    —————–

    ( آه طبعا لازم يستنوا لما تروح تحاول تفجر نفسها أو على الأقل لما يلاقوا عندها تخطيط حقيقي لعملية إجرامية)

    هم استدعوها للتحقيق لا اكثر
    ومش هيستنوا لما يبقى فيه مخطط متكامل وبعدين يقعدوا يدوروا عليه

    خلي بالك ان اي بني آدم ممكن ينفذ عملية ارهابةي بمنتهى السهولة والرقابة عليه مش سهلة ابدا
    يعني ممكن انزل من بيتنا وانا في شنطتي قنبلة يدوية معمولة في المطبخ جبت الوصفة بتاعتها من الانترنت وادخل محطة قطر ولا اتوبيس ولا اي حتة زحمة .. وبووووووووم

    وإلى الجنة بقى !!!!
    افتكر انه الاستدعاء للتحقيق مش مخالفة للقانون طالما فيه ما يستعدي لاثارة القلق والريبة

    وعايزة افكرك بحاجة اللي نفذوا تفجيرات لندن او مدريد كانوا شوية طلبة عيال ومش باين عليهم اي حاجة
    بيكتبوا بالشفرة جوابات غرامية وشوف اتسببوا في قتل كام واحد..؟؟
    ============
    لاحظ إن تمني الشهادة ده مش تهمة.
    ولاحظي إن حب بن لادن والظاهري مش تهمة

    صحيح دول مش تهم لكن لما يتجمعوا وعليهم حاجات تانية بقوا حاجة مريبة تستدعي تحقيق
    ———–

    ولاحظي برضه إن حب مشاهد الذبح مش تهمة طبعا وإلا هايعتبر حب الأفلام البورنو مثلا اللي بيمثل فيها الأطفال جريمة

    على فكرة في امريكا بيعملوا تتبع لللمواقع اللي زي دي وبيقبضوا على اللي بيدخلوا يتفرجوا عليها .. وهناك مجرد مشاهدة المواقع دي جريمة يعاقب عليها القانون
    اولا لانها تشجيع على سلوك مخل ومنحرف
    وتمويل لهذه المواقع المروجة لهذا السلوك
    وبيستلزم علاج نفسي مطول لانه اللي عنده استعداد يتفرج عنده استعداد يعمل
    ————–

    انت اقتبست جزء من الكلام وقطعته من سياقه
    وبالتالي لما واحدة تقول
    بحب بن لادن والظواهري
    وبحب الدبح والقتل
    وبكره غير المسلمين
    وعايزة استشهد
    دلوقتي
    وتبعت فلوس على الانترنت
    وتتصل بالارهابيين
    وتدور على كيفية صنع قنبلة

    يبقى ايوة فيه مشكلة ومشكلة كبيرة
    ================================================================
    كل المسلمين بيحبوا يساعدوا المجاهدين
    ده كلامك
    انما انهي مجاهدين بقى؟؟؟؟؟؟؟
    هو محمد عطا بقى مجاهد ؟
    بن لادن مجاهد؟
    اللي نفذوا تفجيرات لندن ومدريد مجاهدين؟؟
    ===================================
    نص شعري جميل؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    يا شيخ حرام عليك ,,
    السادية والدموية دي
    نص جميل؟؟؟؟؟

    وبرضه انت اتعاملت معاه بعيدا عن سياقه

    لكن المفروض انها مجموعة من الوقائع والملابسات والادلة مع بعضها
    شكلت موضع مثير للشبهات

  16. bluestone says:

    شهرو:
    يا قهلا يا قهلا
    التفكير بهدوء في الحقائق والمنطق بيؤدي لنتائج عاقلة
    اما الانفعال
    فده مصيبة
    =============
    اسوأ ما في الأمر انها بنت عادية جدا
    زي اي بنت ماشية في الشارع متقدريش تميزي العنف والسادية والعقد المركبة عليها ابدا
    وده هيحط اي بنت محجبة واي بنت مسلمة بل واي بنت من اصل عربي ولا سمراء حتى في اوروبا في موضع الشبهات

  17. محمد الهنداوى says:

    هو المفروض احنا بنتكلم من نقطه قانونيه بحته بغض النظر البنت دى دينها ايه
    صح؟
    ومع اعتراضى الشخصى على افكارها وكلامها
    طيب
    انا متفق مع نواره فى كل كلامها مع انى من جيل الطوارئ المعظم برضه
    كلامك ياماريان ده هو اللى بسببه المعتقلات عندنا مليانه وكلنا بنطالب باطلاق سراح المعتقلين اللى هما اعتقلوا لمجرد النيه بدون اى فعل ارهابى
    يبقى ازاى معترضين عليه هنا ونوافق عليه فى بريطانيا اللى المفترض يعنى هى دولة قانون مش زى عندنا
    لو دورتى فى مصر هتلاقى معظم الناس عندهم فيديوهات لاسامه بن لادن وده مش معناه انهم ارهابيين
    واساسا الارهاب لحد دلوقتى مش معروف له توصيف محدد نقدر نصنف الناس على اساسه
    لو انتى موافقه على اعتقال البنت دى يبقى اكيد موافقه على الاعتقالات فى مصر
    واعتقد ده مش رأيك
    حاجه اخيره
    البنت دى لو مريضه نفسيا ليه ما تتعرضش على الطب النفسى قبل التحقيق؟ ***
    فيه رد على البوست اللى قبل ده ابقى شوفيه

  18. Lasto-adri *Blue* says:

    بصراحة مابقتش عارفة اكون راى

    انا ضد اى شئ منافى لاخلاقى
    ويمكن هى دى القاعدة العامة اللى بحكم بها على الاشياء

    يعنى لان ماحبش.. او مش موضوع حب.. ماقدرشى اطلع مثلا واسب والعن فى المسيحية مثلا… او حتى مش لازم دين.. فكر ما زى العلمانية
    بالتباعية اكره اى فرد يتطاول على فكرى او دينى زى مثلا عبد الكريم
    حتى لو كانت الدعوى حرية راى.. لان مفهومى عن الحرية “حريتك تنتهى عند حرية الآخرين”… يعنى مش مفتوحة ع البحرى لا محدودة من الآخر

    بالمثل لسامينا دى
    اللى اتكتب عنها وترجمة بعض اشعارها (لانى ما هتمتش اقرأ بتفحص وتمحص عن الواقعة المشار اليها اعلى الصفحة)
    😀
    المهم انه ماعجبنيش الكلام.. عشان دينى مابيقولشى امشى اروع امن الناس بالمنظر دا
    احنا مش فى ايام ابو لهب عشان نقول جز الرقاب ومعرفش ايه
    دا حتى وقتها ماكان حد من الصحابة بيقول كدة
    لما يكون فى حرب ماشى… هى اصلا حرب.. ولو انا ماقتلتش عدو ساعتها هو ح يقتلنى.. انما فى حالة السلم (واللى هى اصلا مش سلم قوى.. يعنى العداوة موجودة بين المسلمين والكفار.. الا انه ما كان فيه قتل)..
    يعنى البنت دى لو كانت فعلا اتمسكت عشان كلام ارهابى يبقى اظن لهم الحق

    انما ارجع واقول شئ لفتت نظرى له نوارة
    الناس اللى رايها اختلف مع دا ودا
    فعلا فى شعرة فاصلة بعيدة عنى مش قادرة اوصل لها.. يعنى ايه حرية راى؟
    ويعنى ايه حد زى عبد الكريم مثلا حقه يقول اللى قاله .. وفى نفس الوقت سامينا مش من حقها؟
    ما الاتنين بيحضوا على الكراهية
    ولا عشان واحد بيقول “اكره بس” والتانية “اكره واقتل” يبقى فى فرق؟

    ماهو يا نسيبها من وسع للكل (اللى انا مش عايزاه بصراحة مطلقة).. يا نقفلها ع الكل (واللى انا مش عايزاه بصراحة مطلقة بردو)

    الفكرة مش تبقى نفاق ونفضل بنجمل فى وجه بعض لحد ما نلخبط كل شئ جميل ونكره بعض
    يعنى مافضلشى اقول انتى فكرك رائع وجميل وهو اصلا انا مش مقتنعة به…
    وفى نفس الوقت مادخلشى فى اللى قدامى شمال
    كله نوع من الارهاب.. الفكرى
    واللى مايفرقشى عن الارهاب اليدوى
    بل يمكن اشد!
    اللى ح يموت فى تفجير ح يموت ويخلص.. انما اللى يفضل قاعد بحسرته.. بيكمل عمره بحسرته

    خلاصه القول ان مهما كانت الدوافع اللى مع او ضد نماذج زى عبد الكريم او سامينا .. مع اختلاف وتباين مواقفهم وافكارهم وحالتهم
    الا انه يبقى للانسان.. وبعد اكتر من مليون سنة انه يتعلم يعنى ايه “التسامح مع الآخرين”… يعنى ايه يحترم الآخر ويقدر انه بيتألم زيه زيه وهو ممكن يكون فى موقف الآخر فى يوم ما ومكان ما

    وبكدة اكون قفلت موضوع سامينا وعبد الكريم الى الابد
    وشكرا لكم اهلى واحبابى
    اراكم على كل خير
    😀

  19. مُزمُز says:

    بصي هو فعلا في فرق جدا بين استدعائها للتحقيق وبين اتهامها ممكن أكون فعلا وأنا بكتب مفرقتش في الحتة دي

    وفعلا أنا لسة لحد هذه اللحظة مكونتش رأي كامل ومانيش ناوي أقول أطلقوا سراح سامينا أو أقول ألقوا القبض عليها لأن ده فعلا مجرد تحقيق

    أنا فعلا مكونتش رأي

    وكمية الرغي اللي رغيته ده معناه إني مكونتش أي رأي وبفكر بس بصوت عالي إنما لو عندي رأي أوضح من كده أكيد كان هيبقى أكثر اختزالا

    …….
    بالنسبة للنص فأنا فعلا اقتطعته تماااااااما من سياقه وده شئ أظن إن أنا وضحته و الاقتطاع من السياق ده هو الوضع الوحيد اللي هيديه الوجه الفني اللي أنا قصدته إنما أنا معاكي تماما إنه هو في إطار السياق الحالي وبإضافته إلى بقية الملابسات يعتبر نصا دمويا ومحرضا على الكراهية وأصلا ساعتها مش هيبقى شعر لأنه في هذه الحالة لا يعدو كونه مجرد كلام مباشر وسطحي وليست فيه أي شعرية أو فنية في البناء

    وكمان وضحت فكرتي عن ازاي ممكن أتعامل معاه على أساس كونه مش سادي ولا دموي ولا حاجة وأظنها فكرة منطقية ونظرة نقدية مش معتبرة وتعطي الغرض اللي قصدته و هذا التوضيح لم يكن بغرض تقوية رأيي الأول وإنما كان كما وضحت مجرد ملاحظة هامشية لا علاقة لها بالموضوع ومجرد نكْش أدبي

    نكْش من نكَش ينكُش فهو ناكِش🙂

  20. karakib says:

    Lasto-adri *Blue*
    فعلا فى شعرة فاصلة بعيدة عنى مش قادرة اوصل لها.. يعنى ايه حرية راى؟
    ————
    الفرق كبير اوي
    لما اقول انا باكره فلان .. غير لما اقول انا هادبح فلان و اتمني و احلم و تلهمني هذة الاحلام و الامنيات لكتابة شعر اقول فيه اني هادبحه و استشعر سخونة دماءه علي يدي و اري قصبته الهوائيه و استمع لصراخه كبشري يتألم و اعتبر ان هذا الفعل هو تقرب الي الله !! ده شيء مرعب و قميء و مقرف جدا و الاسلام بريء منه

    لأني لما اكره واحد ده مش معناه اني اتمني ادبحه
    و الاكتر بقي اني باتمني ادبح كل اللي انا عايش وسطهم و الامنيه دي تحولت لالهام في كتابة اشعار كمان

    ده شيء مناقض لأي مباديء او طبيعه انسانيه اني اتمني دبح المختلف عني و من الطبيعي انه الانجليز يخافوا منها في ظل الظروف الراهنه

    طبعا حرية الرأي مهمه جدا لكن حرية كل فرد لها حدود انها تتوقف عند حدود حريات الاخرين فما بالك انها لم تحترم حتي حياة الاخرين !! ده يبقي اسمه ايه ده بقي !؟ اكيد مش حرية رأي

  21. karakib says:

    معلش يا بلوستون مقضيها انا في مدونتك
    عايز اقول حاجه تاني
    في فرق كبير اوي اني اختلف معاك في رأيك
    اني حتي اكره رأيك و اني لمجرد اختلافي معاك عايز انهي وجودك كانسان علي الارض
    لأن عدم ايماني بعقائد معينه او افكار معينة او تيارات سياسيه معينه لا يعني اني اتمني اموت الانسان اللي بيحملها
    لأنه في النهايه لازم افصل ما بين
    اني اكره رأيك
    و اكرهك انت شخصيا
    في فرق كبير اوي
    في حرية رأي اكيد … لكن ده لا يعتبر حرية رأي
    اني اتمني اني اقتل المختلف عني في الدين او العقيدة او الافكار او اللون او ايا كان ده مش حرية رأي ابدا
    لا يصح ان نطلق علي من يريد قتل المختلفين عنه لمجرد انهم مختلفين عنه صاحب رأي
    الانسان و حياته اهم من اي حاجه
    اي حاجه في الدنيا
    قد اختلف معك في الرأي .. و لكني قد اموت دفاعا عن حريتك في ابداء رأيك
    تاني
    قد اختلف معك في الرأي .. و لكني قد اموت دفاعا عن حريتك في ابداء رأيك

    انا اللي اموت .. مش اموتك علشان انت مختلف عني !! بس خلاص قلت اللي انا عايز اقوله

  22. جبهة التهييس الشعبية says:

    والله يا بلو انت فاهماني غلط
    انت فاكرة اني معنية بالحرية وانا مش معنية بالحرية بتاتا لانها مطاطة وكل واحد – زي ما انت شايفة عندك في التعليقات – بيحط لها التعريفات اللي تناسبه بما فيهم انا وانت

    لكن انا معنية بالعدالة والعدالة مافيهاش زينب حضرتك

    يعني فيه انواع كتيرة مما يسمى بخطاب الحرية

    فيه ناس بتقول حرية الفرد فوق كل شيء

    وفيه ناس بتقول مصلحة الجماعة – الجماعة يعني المجموع مش يعني جماعة احسن انجلترا تجيبني بالانتربول – فوق مصلحة الفرد وحريته

    فيه ناس بتقول حرية التعبير والابداع والتفكير مالهاش سقف لانها هي اللي بتصب في مصلحة الجماعة في النهاية ولولا حرية التفكير وتقمص كل المشاعر الانسانية والتجارب ما كانش بقى فيه اختراع ولا اكتشاف علمي واحد ومن حق كل انسان يمر بالتجارب الانسانية اللي يحبها والفن اتعمل عشان كده
    لان فيه تجارب انسانية
    – زي القتل مثلا –
    الانسان ما يقدرش يمر بيها في حياته اليومية فيقدر يستحضرها من خلال الفن وده موجود في الادبيات الغربية والانجليزية بالذات

    جميل
    اذا كان هو ده النظام المطبق
    يبقى سلمان رشدي وتسلمية نسرين وكريم عامر وسمينة مالك وبتوع اللهم عليك بعباد الصليب وبتوع الرسوم الدنماركية والبابا بنيديكت ومحمد عمارة كلهم من حقهم يتكلموا ويعبروا عن نفسهم في اطار هذا النظام اللي بيعلي من حرية الفرد في التفكير والتعبير

    وفيه ناس تانية بتقول

    الله هي سبهللة؟
    لا فيه حاجة اسمها خطاب تحريضي وفيه خطاب كراهية وخطاب الكراهية مرفوض
    لان مصلحة المجتمع والمجموع مقدمة على مصلحة الفرد
    وكلمة خطاب كراهية دي كلمة مرسلة جدا
    خطاب شيكسبير في مسرحية العاصفة وتاجر البندقية خطاب كراهية وخطاب سمينة خطاب كراهية وخطاب كريم عامر خطاب كراهية وخطاب البابا بنيديكت خطاب كراهية وخطاب اللهم العن عباد الصليب خطاب كراهية وخطاب محمد عمارة خطاب كراهية وخطاب دانتي في الكوميديا الالهية خطاب كراهية وخطاب الرسوم الدنماركية خطاب كراهية وخطاب سلمان رشدي خطاب كراهية وخطاب وفاء سلطان اللي بتقول الاسلام دين يجب القضاء عليه خطاب كراهية

    يبقى كل دول يتسجنوا بقى
    او يتعالجوا لانهم مرضى نفسيين

    جميل
    انا شخصيا ما عنديش مانع في تطبيق اي من النظامين
    انا مانعي هو عدم العدالة في تطبيق هذا النظام

    يعني يا اما سمينة تتسجن مع كل السالف ذكرهم

    يا اما كل السالف ذكرهم يطلق سراحهم مع سمينة

    اما الحكم على الاخرين بالمرض النفسي
    فيعني يا بلو
    العالم كله بيتحكم بواحد بيسمع اصوات وبيقول ربنا بيكلمني

    ماحدش سلمه لمستشفى المجانين ليه
    وللا هي عشان بت غلبانة
    يا بلو
    قضية سمينة قضية عنصرية باعتراف الصحافة البريطانية وباعتراف الناس اللي ضد سمينة نفسهم

    وانا مش شايفة اني من حقي احكم على انسانة بانها مريضة نفسيا

    اولا لاني مش دكتورة
    ثانيا لان ماحدش حكم على شيكسبير بانه مريض نفسيا وهو لا يقل دموية عنها
    ثالثا لانه افرضي انها مجنونة
    ماهي شاعرة
    والفنون جنون

  23. جبهة التهييس الشعبية says:

    ملحوظة يا بلو

    ده مش مجرد تحقيق يا حبيبتي

    البنت ادينت ومستنية الحكم
    ومحطوطة في
    house custody

    والقاضي قال لها ماعنديش حدود في الحكم عليكي
    يعني ممكن مؤبد
    وهم ما عندهمش اعدام لكن الله اعلم

    زي ما اخترعوا لها صيغة يدينوها بيها
    يمكن يخترعوا صيغة يموتوها بيها

  24. جبهة التهييس الشعبية says:

    هاني كراكيب
    هو مين اللي قتل دلوقت؟
    مين اللي قتل؟
    فين التعابين؟

    هو انا لما اقول لك ح اقتلك زي ما اقتلك

    انت بتتناقش كأن البنت مسكت قنابل وفجرت فعلا

    طيب

    بالنسبة بقى لكريم عامر

    طيب كريم عامر قال المسلمين دول حشرات سامة يجب القضاء عليهم

    بس زي ما قلت قبل كده

    ما رشش علينا فليت

    قال المسيحيين خرفان

    بس ما جابش سكينة وقال: باسم الله الله اكبر ودبح واحد مسيحي على العيد

    سمينة قالت ادبح المغفل

    مين المغفل؟

    يعني اذا كان الانجليز شايفين نفسهم مغفلين دي مشكلتهم مش مشكلة سمينة

    وارجع تاااااااااني واقول

    انا معنية بالعدالة

    لان العدل اساس الملك

    والله هو العدل

    يا اما نعدل في الحفاظ على “الامن القومي” ويبقى من حق مصر تحبس كريم عامر ومش من حق انجلترا توفر ملجأ لسلمان رشدي

    يا اما نؤمن بان الكلام لا يؤخذ الى المحكمة مهما كان الكلام ده

    يعني مش معقولة ابدا شيكسبير من خمس قرون كان بيكتب في مناخ اكتر حرية من دلوقت

    احنا بنتقدم وللا بنتأخر

  25. Anonymous says:

    المتخلفه بتاعه جبهه التهييس حاطه بوذها في كل حاجه ليه؟ هي مالها بالقضاء البريطاني و المواطنين البريطانيين
    في المدونه بتاعتها بتقول الانجليز ولاد الوسخه و بعدين بتبعت لهم التماس و رجاء انهم يفرجوا عن واحده ارهابيه
    مالك بيهم بقي اذا كانوا ولاد وسخه؟
    قال يعني حايردوا عليها
    ههههههههههههههه

    و كمان بتقول مفروض يمسكوا البت سمينه بعد ما تفجر نفسها
    حايمسوكها ازاي ساعتها يا سابقه عصرك و اوانك؟
    دانتي فكيكه قوي

  26. karakib says:

    العزيزة نوارة ..سؤالك الاخير بتاع احنا بنتقدم و لا بنتأخر من الاسئلة المحيرة … لأنه يحتاج لأجابة من الاجابات المطلقه يعني لو قلنا بنتأخر يبقي غلط لأننا بنتقدم في حاجات و لو قلنا بنتقدم برضه يبقي غلط لأننا بنتأخر في حاجات تانيه
    ——–
    بعدين انا ما قلتش انها قتلت حد🙂 مافيش تعابين و لا حاجة🙂 ضحكتيني
    بس في حاجة كدة اسمها محضر عدم تعرض
    يعني لما واحد بلطجي يبقي الناس خايفه منه بيروحوا يعملوا محضر له علشان يثبتوا انه بيبلطج علي الناس
    اللي هي عاملاه ده اسمه بلطجه فكرية انها تطلب و تحرض و تستمتع بده لدرجة كتابة الشعر و سرد تفاصيل دبح انسان
    اللي انا مش شايف فيها اي ابداع
    الناس دي يا نوارة خايفة و خايفة جدا لدرجة انهم اطلقوا النار علي برازيلي في المترو لاعتقادهم انه شرق اوسطي
    يعني مش ممكن يلاقوا واحدة وسطهم في مكان حساس زي مطار .. و اسمها ورد في مراسلات ارهابيين و في نفس الوقت بتكتب شعر زي اللي انت قريتيه ده بتوصف فيه حلاوة الدبح و يسيبوها
    هم خايفين .. و خايفين جدا كمان من انه حد يفجر نفسه او يقتل حد زي ما بيحصل في بلاد كتير من اتباع و معجبي بن لادن و من شابهه و هي قالت انها بتحبه

    بالنسبه لكريم عامر و المقارنه بينه و بين سمينة .. كريم عامر كان كلامه بالنسبة لي مستفز و ما عرفتش اقراه بصراحه لأني ارفض ها المنطق تماما
    ده غير انه تهمته كانت مختلفة علي فكرة
    فاكرة تدوينة جيفارا اللي شبهتيه فيها بابو مصعب ؟؟ ساعتها قلت لك انا ارفض الاتنين لو كان ده منهجهم في الحياة .. ده رأيي
    قبل الدراع العقل
    قبل ما واحد يمسك سكينه و يقتل او يفجر نفسه وسط مدنيين .. بيبقي مقتنع بده تماما .. و انت من الناس اللي بتكتب .. و عارفه انه صعب حد يكتب شعر الا لو كان مقتنع قناعة قوية بما يكتبه فيخرج علي شكل حروف و كلمات منظمة مقفيه
    ————–
    و بعدين يا نوارة اكيد ينفع نعرف اللي قدامنا عنده مشكلة نفسيه و لا لأ
    لأنه مخالف لكل الاديان و الطبيعة الانسانية السوية انه واحد يحب يدبح بني ادم و يتمني ده و لما واحد يوصل للدرجة دي يبقي اكيد محتاج علاج نفسي لأنه فقد جزء هام من انسانيته اللي هو الحفاظ علي النوع
    ————
    بالنسبه لشكسبير بقي فاعتقد لو كان موجود حاليا كانوا بسبب تاجرالبندقية اتهموه بمعاداة السامية🙂 هو كان بيكتب في جو اقل توترا من اللي احنا فيه دلوقتي بس مش اقل حرية
    ———–
    و انت قلتي
    انا معنية بالعدالة
    لان العدل اساس الملك
    والله هو العدل
    اكيد انت معنية بالعدالة و تهمك و اكيد تهمنا كلنا .. و علشان كده الحوار ده قائم و بنحاول نلاقي نظرة مكتملة من خلال وجهات نظرنا المختلفه لما يحدث
    و الاخ الانونيموس اللي فوق ده بيفرض رأيه بعنف و يشتم
    يا ابني يا حبيبي الحوار يثري جميع الاطراف و يلقي الضوء لكل منا علي اشياء يراها الاخر و هو لا يراها
    فتحاور باسلوب محترم علشان يمكن تستفيد حاجه من الكلام حتي لو كنت مختلف مع رأي احد لا يجب ان تسبه في شخصه لأنه ده رأيه و هو حر
    المبدأ في الحوار رأيي صواب يحتمل الخطأ و رأيك خطا يحتمل الصواب فلا احد يمتلك الحقائق المطلقه !!

  27. جبهة التهييس الشعبية says:

    طيب يا هاني
    انا مش ضد فكرتك في ان المصلحة العامة مقدمة على الحرية الشخصية

    انا بس ضد ان انجلترا بتقول عكس كلامك وتيجي في حاجات تعمل عكس اللي هي بتقول عليه
    وبتحكم بمعايير مختلفة

    زي اللي ضربوا عليه نار لمجرد انه اسمراني

    كده بقت عنصرية وما حدش يقول ان احنا السبب فيها

    والا يبقى الامريكان من حقهم يضطهدوا السود لان نسبة الجريمة فيهم عالية

    بدل ما يطيحوا في الناس حبس وقتل

    يشوفوا الناس بتكرههم ليه

    ليه نسبة الجريمة عالية في السود في امريكا مثلا

    وليه واحدة زي سمينة مولودة ومتربية في انجلترا ومعاها الجنسية البريطانية ومع ذلك مش حاسة بالانتماء وبتكرههم

    عشان ايه؟
    عشان هي سمرا؟ وللا عشان هي مسلمة؟ وللا عشان هم ولاد وسخة بيدعموا اسرائيل وبيحتلونا وبيقتلوا نساء واطفال

    طيب هي هددت بانها تقتل

    لكن توني بلير بالفعل قتل ملايين وسابوه من غير محاكمة

    اشمعنى

  28. karakib says:

    جبهة التهييس الشعبية

    نوارة انا موافقك في انه الانجليز بيطبقوا معايير مزدوجة في كثير من الاحيان لكن ده مش معناه اني انتقدهم علي طول الخط
    لما ييجوا يعملوا حاجه صح اقول عليها صح لأنه الصح و الغلط بيبقوا واضحين جدا

    اكيد الانجليز مديين حق لجوء سياسي لأرهابيين و لناس كتير لا يستحقون ذلك
    بس ده لأهداف سياسيه و الداهيه بتاعتهم ونستون تشرشل قال السياسه لعبة قذرة
    و قال كمان انه الحقيقه غاليه جدا بحيث يجب ان تحاط بكم كبير من الاكاذيب

    اما بقي عن انها بتدعم اسرائيل فده موضوع تاني خالص مالوش دعوة بسمينة
    هو طبعا شيء سييء للغاية انها بتدعم اسرائيل … لكن ده مش موضوعنا ده غير انه السياسه لعبة قذرة

    اما الشب البرازيلي فهم قتلوه لأنه جري منهم في مترو الانفاق و كان معاه شنطه فخافوا يفجر نفسه و يموت ناس
    طبعا فعل مشين قتل الابرياء لكن علي الاقل اعتذرت الشرطة البريطانية و هتعوض اهله كبني ادم مات بلا ذنب مش زي بلاد تانيه بتموت الناس بلا ثمن
    كل الناس معرضة للخطأ و ده خطأ اعتذروا هم عنه

    اما عن توني بلير
    فيا نوارتي العزيزة عايز احكي لك قصة قديمة حصلت مع الاسكندر الاكبر
    و بتحصل كل يوم و كل ساعه

    مسكوا حرامي بيسرق من مؤنة جيش الاسكندر الاكبر و كانت عقوبة هذا الفعل هو الاعدام … و لما اتوا به امام الاسكندر الاكبر ليصدر حكمه
    قال له اللص
    انت تسرق مدن و بلاد كامله .. و تقتل اهلها و تأخذ خيرها فيقيمون لك التماثيل و الاناشيد و احتفلات النصر و يصبح اسمك عظيما و يذكره التاريخ بكل احترام
    اما انا يا سيدي فقد كنت اسرق لأنني جائع و لم اسرق مدينة و لا بلد و لم اقتل احد … فقط لأني كنت جائع سرقت بعض الغلال لسد جوعي
    فيسمونني لص و يحاكمونني و يعدمونني

    طبعا الاسكندر الاكبر .. لحد دلوقتي بنقول عليه رجل عظيم

    ايش قولك بقي يا ست الكل ؟؟؟

  29. lastknight says:

    لم توفى بوعدك

  30. Mina Riad says:

    اشكرك يا بلو ستون علي المعلومات القيمة.. انا بئالي كام يوم بقرأ عن الموضوع و لكن للأسف كل واحد بيقول رأيه من غير ميعرض الحقائق كاملة

    و عاوز اشدد علي جملة قلتيها: “أنا لا أؤيد ابدا ان يحاكم الانسان او يلاحق لمجرد الكتابة
    ولكن لابد من التحقيق خاصة وان اجتمعت ملابسات مختلفة وليس مجرد الكتابة” فلو كانت تهمتها الوحيدة الكتابة و الشعر فأنا اول واحد هيدافع عنها فرغم بشاعة الشعر الي كتبته فهو يندرج تحت حرية الرأي

    http://voice-of-egypt.blogspot.com

  31. bluestone says:

    دكتور محمد:
    طيب ما هو انا كنت بتكلم في نقطة قانونية .. بغض النظر عن دينا ايه ..
    لان فعلا هي عملت مخالفات قانونية فعلا
    فيها ترويع لمجتمعها وانشطة مريبة

    ده كله بعيد عن الشعر المقرف اللي كتبته

    فيه فرق انك تكتب مقال او قصيدة
    وانك تاخد خطوات تنفذ فيها اللي بتكتب عنه

    يعني لو انا كتبت مقال وبقول فيه
    انا بكره الدكاترة
    وكلهم وحشين ولازم نخلص منهم
    والدكاترة حرامية وقتلة

    ده خطاب كراهية صحيح
    وبيضر المجتمع
    لكنه مازال نية حتى الآن

    لكن لو انا كملت وقلت في نفس المقال
    يا ناس روحوا اقتلوا الدكاترة
    دول يستاهلوا القتل
    وقتلهم سهل خالص
    روحوا اقتلوهم

    ده تحريض صريح وواضح على العنف

    ومش بس كده ::::
    لو انا جيت بعد كده
    واتصلت بجماعة
    خلينا نسميها مثلا
    (معترضين ضد الدكاترة)
    وعبرت لهم عن تأييدي الفظيع ليهم
    واني على استعداد لقتل اي طبيب يقع تحت نظري

    وانا كمان مستعدة اساعدهم بكل ما املك
    واحاول ابعت لهم فلوس كمان

    واطبع ورق عليه وصفات مدهشة لكيف تقتل طبيبا
    وكيف تلغم عيادة

    ويا سلام لو كنت شغالة في مستشفى كمان

    هنا بقى الموضوع تعدى وجهة النظر والنية
    ده تهديد صريح للمجتمع ولفئة الاطباء
    اللي هيحسوا انهم مهددين بسبب وجود شخص معادي ليهم وبيكرهم بالشكل ده

    انا مقلتش على فكرة انها تستحق السجن
    انا قلت انها سادية ومريضة نفسيا وتستاهل تتعالج
    ولازم التحقيق يستمر لمزيد من كشف الحقيقة

    يعني انا اؤيد علاجها
    والتحقيق معاها
    موافقة على وضعها قيد الملاحظة

    وبحتقر تصرفها
    وساديتها ودمويتها

    والأثر الهباب اللي هتسيبه عند البريطانيين تجاه اي بنت مسلمة او من اصول عربية او محجبة او حتى سمرا

    وشوف المسلمين في بريطانيا هيقعدوا قد ايه يحلوا في المصيبة دي
    انت مش متخيل ده ممكن يعرض بنات قد ايه للخطر …

    تخيل انك بريطاني مثلا وثقافتك محدودة وما تعرفش اي حاجة عن الشرق ولا العرب ولا اي حاجة في اي حاجة

    وقريت خبر زي ده .. البنت شكلها عادي جدا وتربية بريطانية وعمرها ما كان ليها اي علاقات مشبوهة مع مسلحين ولا جماعات
    عمرها ماسافرت العراق ولا افغانستان ولا مصر
    دي اصلا مش عربية

    ايه اللي خلاها كده ؟؟
    وازاي انت مش هتشك ان جارتك اللي ساكنة تحتكم ومحجبة واللي ربما تكون هندية ولا باكستانية ولا عربية مش بتكرهك ونفسها تقتلك
    وازاي هتتعامل معاها وتقبلها؟؟
    وازاي هتمنع نفسه انك ماتسخفش عليها وتؤذيها لانك شاكك في انها نفسها تقتلك ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    هو محدش حاسس بالأثر اللي هي عملته ولا ايه؟؟؟؟

    يعني في النهاية انا موافقة تماما انه لازم يكون فيه اجراء يتاخد بشأنها

    مش الاعتقال ربما لكن لازم يكون فيه حاجة تتعمل

    لكن ادافع عنها ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

  32. bluestone says:

    لستو ادري بلو:

    ان الواحد يكون له رأي سلبي في شيء ما
    ده مقبول
    يعني الاختلاف والانتقادى والتجاوز مقبول بدرجة ما
    ومردود عليه
    يعني في حالة عبد الكريم .. كلامه كان لازم يترد عليه بكلام برضه

    لكن وضع سامينا مختلف
    عبد الكريم تجاوز او سب او انتقد لكنه لم يحرض على العنف
    وكلامه لم يكن دمويا ولا محمل بكم الكراهية اللي قريناه عند سامينا وغيرها

    اني اقول اني بكره نظام ما
    عادي
    لكن اني اقول انه نظام يستحق الحرق
    وانا عايزه احرقه
    واشجع على كده
    ده خطاب فيه كراهية
    وبيحض على العنف

    ده بالاضافة الي ان البنت نفسها عندها مشكلة نفسية .. يعني مش مجرد خطاب كراهية
    هي نفسها عندها كم من العنف والكراهية مش طبيعي تجاه مجتمع المفروض انها قابلة تعيش فيه وقابلة نسقه القيمي والمجتمعي والا كانت سابته

    هي زي ما انتي قلتي شعره رفيعة قوي

    لكن الفرق واضح
    حرية الرأي انك تقولي انك بتكرهي حاجة معينة
    وتعلني انها غلط وانك ضدها

    لكن انك تقولي انك عايزة تقضي عليها
    وتشجعي آخرين على كده
    ده خطاب فيه حض على الكراهية والعنف
    وده بيتعدى حرية الرأي
    وده اللي نواره مش قادرة تفهمه

    يعني انا ممكن اكون بكره الهندوس مثلا
    وشايفة انهم مش مؤمنين وكفرة (ده مثال مش اكتر عشان لو فيه هندوس بيقروا المدونة مايزعلوش🙂

    مفيش مشكلة اني اعلن اني شايفة ان الهندوسية ليست اتجاها مقبولا
    وان الهندوس دول عالم هبلة ومتخلفين عقليا ومش مؤمنين

    لكن اني اقول
    الهندوس كفرة ولازم يموتوا
    انا نفسي ادبح الهندوس
    اي هندوسي هقابله هقتله من غير ما افكر
    الهندوس دول مش بشر ولازم يموتوا
    ده خطاب كراهية وتحريض
    وسلوك معادي للمجتمع

    يعني انا ضد اعتقال الاخوان مثلا
    لانهم بيحضوا على عنف ولا كراهية
    خطابهم مخالف لما اعتقد فيه
    واختلف معهم في خطابهم على طول الخط
    لكن لا اؤمن باعتقالهم

    ولكن مثلا اؤمن تماما باعتقال افراد التكفير والهجرة وبتوع الجهاد والجماعات التانية اللي طلعت في التسعينات واللي كانوا بيحرقوا نوادي الفيديو ولا بيفجروا اتوبيسات السياحة
    ولا حتى بيفتوا بحرق الصيدليات

    ده خطاب محرض مفيش فيه كلام

    وده الفرق بين اكره فقط
    واكره واقتل
    ارجو اكون وضحت الفكرة

  33. bluestone says:

    مزمز:

    براحتك ارغي زي ما انت عايز
    الكلام والمناقشة هو هدف التدوين
    وكلنا بنرغي وبنعرف أراء بعض وبنأثر على بعض بنفيد ونستفيد

    حلوة قوي مجرد نكش أدبي🙂
    نكشك الادبي مرحب بيه في أي وقت

    ِ

  34. bluestone says:

    طيب يا جبهة ما هو عشان العدالة مافيهاش ذينب يبقى نمشي بالقانون
    واكيد العدالة مافيهاش سامينا برضه
    ومع كامل احترامنا لحرية الفرد .. لانها الأساس.. وهنا تكمن ضرورة ان حرية الفرد لازم تقف عند حرية الآخريين .. ولا يصلح أن تشكل حرية الفرد تعديا أو تهديدا لحرية الآخرين .. ولو قريتي ردي على بلو انا قلت لها ان فيه فرق واضح بين الانتقاد والمعارضة وبين خطاب الكراهية والتحريض

    انتي حطيتي (سلمان رشدي وتسلمية نسرين وكريم عامر وسمينة مالك وبتوع اللهم عليك بعباد الصليب وبتوع الرسوم الدنماركية والبابا بنيديكت ومحمد عمارة) في سلة واحدة وده مش مظبوط
    لان كريم عامر وسلمان رشدي وتسليمة وعمارة البابا بندكت وبتوع الرسوم دول خطابهم فيه انتقاد ربما وسخرية وتجاوز واعتراض إلخ .. لكن مافيهوش لا كراهية ولا تحريض .. يعني لما اقول اني ضد الاسلام مثلا أو اسخر منه أو اعلن انه غلط تماما او اي كلام من ده يبقى ده انتقاد وتجاوز واعتراض … لكن لما اقول انا بكره المسلمين ولازم يموتوا كلهم وقتلهم حلال وحاجة حلوة .. ده خطاب محرض.
    وعشان كده الست سامينا هتروح في سلة تانية خالص ..
    عشان نكون واضحين من غير كلام مرسل .. خطاب الكراهية اللي فيه تحريض بيكون واضح جدا
    لانه بيؤثر او بيهدد أمن المجتمع وسلمه وبيحصل تهديد لحرية الآخرين.
    بلاش ندخل شكسبير في الموضوع.. لان ده موال تاني خالص .. وخطابه مكانش خطاب كراهية ولا حاجة .. وفيه 7 نظريات من بينهم نظرية تفسير لغوي للقراءة بين السطور للغة شكسبير .. فده موال طوييييييييييييل جدا والتنظير فيه هيبقى للركب.
    خطاب كريم عامر فيه انتقاد سخرية وربما تجاوز ان شاء البعض لكن مش خطاب محرض
    والفرق واضح
    الفرق بين الناس دي واضح جدا يا نواره .. انا مش فاهمة ازاي بتحطي الناس دي مع البت المريضة دي … لو حللنا خطاب كل واحد من دول مش هنخلص .. لكن باختصار شديد ..
    البابا مقالش روحوا اقتلوا المسلمين. عمارة مقالش قتل المسيحيين حلال
    يا نواره .. ما تاخدينيش في مواضيع فرعية الله يرضى عليكي … بوش مش قضيتنا .. والبنت فعلا محتاجة علاج نفسي .. ومش غلبانة ولا حاجة .. دي شخص سادي ودموي جدا .. حتى قبل ما تتطرف دينيا
    وانتي عارفة انه مش مجرد شعر .. اصلا اللي هي كتباه ده لا شعر ولا نيلة .. دي حاجة مقرفة آخر حاجة .. مش فن ولا نيلة حتى . الاحتجاز في المنزل ده في إطار التحقيقات .. يعني هما في انتظار التحقيق للحكم عليها .. طالما محطوطة قيد الاقامة الجبرية في منزلها
    وبعدين ما هو الموضوع مش شعر وبس .. فيه اتصالات مع ارهابيين ومحاولات تبرع ومساعدة. ده غير الورق والشرايط …….
    المسألة مش مسألة تعبير عن الرأي يعني وخلاص

  35. bluestone says:

    الأخ المجهول :::
    يا عم اانت يا تتناقش باحترام يا تروح تهرتل في حتة تانية الله يرضى عليك

    الناس هنا بتختلف مع بعض من غير تجاوز
    ما تقلبلناش كرسي في الكلوب
    عشان ماتبقاش ضلمة

  36. bluestone says:

    الفارس الأخير:
    حالا .. بس أديك شايف الدنيا هنا مولعة حبتين
    هنطفوها ونيجي على طول
    ===========================================
    مينا:
    انت قلت اللي فيه المفيد
    تحياتي

  37. DantY ElMasrY says:

    تعالو نتصور بن لادن عمل شريط علشان ينشره عالجزيرة كعادته فى الحرب النفسية اللى بيعملها
    بس الشريط المرة دى بدل ما خطابى وتقريرى ومباشر
    المرة دى الشريط مدعوم بصور ورسوم كاريكاتورية وموسيقى تصويرية وكل حرفيات السينما
    يعنى بن لادن حط الشريط فى قالب فنى وهدد الدنيا كلها بالويل والثبور وهايتعمل فيكو زى ما هو باين فى الشريط
    هل القالب الفنى بتاعه
    مع الأخذ فى الاعتبار سوابق بن لادن الإرهابية
    يعنى الراجل مابيهددش
    طيب
    هل القالب الفنى الجميل اللى عمله بن لادن يشفع له بعدم الإدانة لأن الفن مقدس وحرية التعبير ملهاش سقف
    كل الهيصة دى علشان البنت كتبت افكارها القبيحة فى قالب فنى ردىء
    أومال لو كانت كتبته كويس
    بالترتيب
    البنت على علاقة بشبكة ارهابية
    الشبكة دى تتداول افكارها فى قوالب فنية _شعر وشرائط مصورة

    شكرا بلو ستون

  38. HafSSa says:

    بلو
    بجد انا طالعة في دماغي فكرة حملة مضادة بعنوان مش حنقاطع مش حنسيب احنا معاك يا نجيب
    فما رايكم المبجل
    خلاص الجكاية ضربت معايا و كله شغال حملات و مقاطعات و في الاخر بسمع كلام على جنب اني سلبية و مش بشارك اديني بشارك اهو بس بطريقتي
    و على مزاجي
    اه اصلي مش بحب امشي مع القطيع عدم اللا مؤاخذة على راي عثمان عبدالمنعم

    تحياتي

  39. محمد says:

    بعداً عن صفحة النقاش التي تحولت مؤخراً إلى حلبة مصارعة بدأها (المجهولanonymous)
    ولقد سبقني مزمز بإبداء وجهة نظر أنا مقتنع بها حقاً لكن أردت أن ألقي الضوء على شيء لم يبينه مزمز
    ألا وهو
    إنك لو فكرتي بالمنطق وبالقانون
    فالقاضي يحكم تبعاً للأدلة الموضحة امامه ويجب وأن تكون تلك الأدلة مادية منطقية محسوسة .
    ولذلك لو فكرتي بهذا المنطق هتعرفي إن تلك السمينا يجب أن توضع في مصح نفسي فهذا هو مكانها الصحيح ذلك إذا تأكد أن ما فعلته لم يكن من جهة سخرية ما . وبعد ذلك فتعود إلى شئون حياتها وأعمالها بكل بساطة ولا يجب أو يصح أن توضع خلف القضبان
    لأنك قولتي بلسانك إنها ليست ذات أصول ولادة عربية أو جرائمية أو عدوانية أو معارضية ولذلك فهذا هوس أو مشكلة نفسية تختص بها وتعالج تلك المشكلة ببدخولها مصح .
    عفوا على الإطالة
    أرجو زيارتك

  40. Abdou Basha says:

    بعيدا عن الموضوع
    مبروك الافتتاح الجديد
    🙂

  41. bluestone says:

    دانتي المصري:

    لازم نفهم ان الفن احيانا بيكون وسيلة مش غاية زي ما انت قلت
    يعني ممكن توصيل اي رسالة في قالب فني
    ولا تعتبر فنا

    القالب الفني مش عذر
    اي رسالة يمكن تضمينها في قالب فني

    وإعادة للتأكيد
    ان اعتقالها لم يكن بسبب ما ادعت انه شعر
    ولكن لعلاقتها بمجموعة من المشتبه بهم

  42. bluestone says:

    حفصة:
    انا معاكي
    نعمل حملة قوية جدا
    والشعار بتاعها حلو قوي
    مش هنقاطع مش هنسيب
    احنا معاك على طول يا نجيب
    🙂
    شوفي حد يصمم لنا بانر مفتكس
    ونكتب عليه انا اشجع منتجات ساويرس🙂
    او انا بحب او تي في

  43. bluestone says:

    محمد:

    أهلا بيك أولا
    انا متفقة معاك تماما في انها يجب ان توضع في مصح عقلي
    ما هو انا مقلتش انها يجب ان تسجن

    كل اللي قلته انه يجب إتخاذ إجراء ما معها
    ومزيدا من التحقيقات

    مرحبا بك في اي وقت

  44. bluestone says:

    عبده باشا:
    الله يبارك فيك ..
    انا طلعت عين الباشمهندزين اللي ظبطوا المسائل الله يكرمهم

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s